جندي أمريكي يكشف كواليس رقصته مع ميلانيا ترامب

كشفت جريدة الديلي ميل البريطانية عن رقيب من “بورتوريكو”، خدم في الجيش الأمريكي، ويبلغ من العمر 29 عاما، وقد نال شرف الرقص مع السيدة الأولى ميلانيا ترامب، زوجه الرئيس الأمريكي الجديد دونالد رترامب، عن ما تحدث فيه معها، أثناء مراسم حفل تنصيب زوجها، والتي أقيمت في المتحف الوطني للعمارة بولاية واشنطن، مساء يوم الجمعة 20 يناير، في حفل التحية الرسمية للقوات المسلحة.

وبحسب مصادر صحفية أخرى فإن الجندي الذي خدم الجيش الأمريكي في العراق وأفغانستان، قال: إنه أمر لا يصدق، بالطبع إنه لشرف كبير وعظيم أن أحصل على فرصة للرقص مع السيدة الأولى.

الجندي المختار أكد أن ميلانيا ترامب، قد هنأته على اختياره للرقص معها قائلا: كانت تقول لي مرحبًا، وهنأتني عندما تم اختياري للرقص معها، وقد أخبرتها أنها جميلة كما أنها تمتلك عائلة جميلة، فابتسمت لي، متابعا: أرادت أن تتعرف عليّ، وخلف الكواليس أرادت محادثتي أكثر.

الجندي أضاف أنه سأل السيدة الأولى أثناء تراقصهما ببطء عن ما إذا كان يستطيع الدوران بها، فأجابته بابتسامة: بالطبع، وقال بابتسامة عريضة: وهكذا فعلتها لتتعالى أصوات الضحكات بين الحضور.

وأشار الجندي الي أن السيدة الأولى بدت عصبية قليلًا حينما ذهبا للرقص، ولكنها سرعان ما أصبحت أكثر استرخاءً: كانت عصبية، لا أعتقد أنها كانت على استعداد لكل ذلك الاهتمام.

ميلانيا ترامب

ميلانيا ترامب

ميلانيا ترامب

0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *