بحضور وزير السياحة افيديس كيدانيان والنائبةبهية الحريريورئيس بلدية بيروت المهندسجمال عيتانياطلقت النسخة العاشرة لمهرجان “بيروت ترنم” من نادي اليخوت في بيروت.

رئيسة المهرجان السيدة ميشلين أبي سمرا حيت في كلمة لها شركاء وداعمي بيروت ترنم الذين “آمنوا برسالتنا قولا وفعلا، فأصبحنا عائلة واحدة. هم الذين على الرغم من كل الصعوبات الاقتصادية دعموا رسالة “بيروت ترنم” واوصلوا المهرجان الى سنته العاشرة”.

وهنأت السيدة بهية الحريري فريق مهرجانات “بيروت ترنّم” “بمناسبة إحتفالات السنة العاشرة، واضافت “من الإرادة الصلبة والإيمان العميق والحب الكبير لبيروت العاصمة، بيروت الحاضنة، وبيروت الجامعة، بيروت التي سترنّم في الأسبوع المقبل مع كلّ اللبنانيين إحتفالاً بميلاد السيد المسيح عليه السلام”.

من جهته اشاد وزير السياحة بجهود القيمين على المهرجان قائلا: “بامكانيات متواضعة استطاعمهرجان بيروت ترنمان يقدم امسيات ضخمة وان يستقطب جمهورا كبيراً” واكد دعم الوزارة للمهرجان الذي نختم به موسم المهرجانات في لبنان والذي في سنته العاشرة اصبح محطة سياحية منتظرة.

في كلمته قال رئيس بلدية بيروت جمال عيتاني: “نحن نؤمن بأن دعم البرامج الثقافية هو بأهمية المشاريع الانمائية والتطويرية للمدينة. ولذلك وضعت بلدية بيروت خطة استراتيجية ثقافية تدعم وتطور المبادرات”.

من جهته اكد المدير الفني للمهرجان الأبتوفيق معتوقرسالة المهرجان الذي يبقى متاحا للجميع مؤكدا ان الهدف من “بيروت ترنّم” ليس الربح المادي بل السعي دائما، على رغم الصعوبات الجمّة، لتقديم برنامج موسيقي جدي سيكون هذه السنة حافلاً بأمسيات عالمية ومحلية واسماء مرموقة.

يذكر أن المهرجان يبدأ في الأول من كانون الاول 2017 ويستمر لغاية 23 منه مع 28 امسية موسيقية في كنائس وكاتدرائيات بيروت.